فنانون كوبيون يصنعون ثورتهم الخاصة ويتفقون على الحوار مع الحكومة



فنانون كوبيون يصنعون ثورتهم الخاصة ويتفقون على الحوار مع الحكومة

مدار الساعة - اختتمت فعاليات احتشاد تاريخي سلمي لأكثر من 300 فنان ومفكر أمام مقر وزارة الثقافة الكوبية في العاصمة هافانا فجر يوم السبت بعد التوصل إلى اتفاق مبدئي للحوار بين المبدعين، الذين يطالبون بإنهاء الرقابة والقمع، من جهة وممثلين عن الحكومة منجهة أخرى.

ونيابة عن المحتشدين، اجتمع 30 فناناً، بينهم الممثل خورخي بيروجوريا والمخرج السينمائي فرناندو بيريز والفنانة تانيا بروجويرا، مع نائب الوزير، فرناندو روخاس ومسؤولين آخرين فى مقر الوزارة لمدة أكثر من أربع ساعات، حتى اتفق الطرفان على عقد اجتماعات دورية لتسوية خلافاتهما.

ويمثل الاحتشاد السلمي وكذلك اللقاء بين الفنانين والحكومة سابقة تاريخية في كوبا، حيث لا يوجد حق التظاهر فعلياً ونادراً ما توافق المؤسسات على الحوار مع مجموعات مستقلة من المجتمع المدني.

وبعد الاجتماع، قالت الشاعرة كاثرين بيسكيه، وهي جزء من مجموعة أصغر مكونة من 14 ناشطاً أشعلوا فتيل الاحتجاج "سيتم فتح قناة حوار مع مؤسسات ثقافية" خلال الفترة المقبلة.

وكان هؤلاء النشطاء المرتبطون بحركة "سان إيسيدرو" المعارضة، ومن بينهم خمسة مضربين عن الطعام، قد اعتصموا لأكثر من أسبوع في منزل بالمنطقة القديمة في هافانا للمطالبة بالإفراج عن رفيق لهم - بالإضافة إلى مطالب أخرى- حتى تم إجلاؤهم بالقوة بواسطة عناصر شرطية ليلة الخميس، وهو ما أطلق عنان الغضب في الوسط الفني بالبلد اللاتيني. 


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة