تقرير: تعرض لاجئين عادوا إلى سوريا لانتهاكات على يد القوات الحكومية



تقرير: تعرض لاجئين عادوا إلى سوريا لانتهاكات على يد القوات الحكومية

 مدار الساعة - اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش قوات النظام السوري ومسلحين تابعين لها بارتكاب انتهاكات، اليوم الأربعاء، بينها الاعتقال التعسفي والتعذيب بحق لاجئين عادوا إلى بلادهم بعد معاناة في بلاد اللجوء التي فروا اليها هرباً من المعارك والقصف.

وفي تقرير بعنوان "حياتنا كأنها موت: لاجئون سوريون عادوا من لبنان والأردن" بين العامين 2017 و2021، نبهت المنظمة إلى أنّ سوريا "ليست آمنة للعودة".
وأجرت المنظمة مقابلات مع 65 لاجئاً وأفراد من عائلاتهم، بينهم 21 شخصاً تعرضوا للتوقيف أو الاعتقال التعسفي و13 آخرون تعرضوا للتعذيب وثلاث حالات خطف وخمسة قتلوا خارج القانون، و17 حالة اختفاء قسري، وحالة واحدة تحدثت عن تعرضها لعنف جنسي.
وقالت باحثة شؤون اللاجئين والمهاجرين في المنظمة نادية هاردمان إن "الروايات المروعة حول التعذيب والاختفاء القسري والانتهاكات التي تعرض لها لاجئون عادوا إلى سوريا، تُظهر بوضوح أن سوريا ليست أمنة للعودة".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة