أهم الأسباب التي تدفعك لعدم التخلي عن الأرز في نظامك الغذائي



أهم الأسباب التي تدفعك لعدم التخلي عن الأرز في نظامك الغذائي

 مدار الساعة - يعد عدم تناول الأرز أو تقليل استهلاكه من بين أهم الأشياء التي يرغب الكثير منا في القيام بها عندما يتعلق الأمر بإنقاص الوزن، لكن هل يجب أن تتخلى عن الأرز تمامًا؟

تقول خبيرة التغذية الشهيرة روجوتا ديويكار، في منشور لها على إنستغرام، إن التخلي عن تناول الأرز بشكل كامل أمر خاطئ.
ووفقا لما نقلته صحيفة إنديان إكسبرس عن ديويكار، فإن الأرز ينطوي على الكثير من الفوائد الصحية أهمها:
- يعتبر الأرز مادة حيوية، فهو لا يغذيك فقط ولكنه يغذي أيضاً النظام البيئي المتنوع للميكروبات بداخلك.
- يؤدي تناول الأرز إلى استجابة ثابتة لسكر الدم عند تناوله مع البقول والسمن واللحوم.
- يعد الأرز سهل الهضم وخفيف على المعدة، ويساعد على النوم، مما يؤدي إلى توازن هرموني أفضل؛ وهذا
مطلوب بشكل خاص في سن الشيخوخة ولدى صغار السن.
- الأرز رائع للبشرة، لأنه يتخلص من المسام المتضخمة التي تحتوي على مستويات عالية من البرولاكتين.
- يحافظ على نمو الشعر الذي قد يتلفه ضعف الغدة الدرقية، ويحسنه.
- تميل مجتمعات زراعة الأرز إلى أن تكون أكثر تعاونًا ومساواة بين الجنسين.
- كل جزء من الأرز صالح للاستعمال؛ حيث يتم تغذية النخالة للماشية.
- يترك وراءه رطوبة كافية في التربة لتنمو البقول التي تثري التربة بعد ذلك عن طريق العمل كتركيبات نيتروجين طبيعية.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة