الاردن في عيون العالم



الاردن في عيون العالم

 مدار الساعة - بمناسبة مئوية الدولة الاردنية اقام منتدى الرواد الكبار يوم السبت الموافق27-11-2021، ندوة بعنوان "الاردن في عيون العالم"، ألقاها عالم الاثار الأردني د. محمد وهيب عالم، وادارها المستشارة الثقافية القاصة سحر ملص وحضرها جمهور من المهتمين بالآثار.

 
رحبت مديرة المنتدى هيفاء البشير الدكتور محمد وهيب قائلة:يحدثنا هذا العالم عن وطننا الحبيب الاردن، وكيف ينظر العالم إليه إذ أننا على تخوم مئوية المملكة ونسعد أن نستذكر في أيامها كل إنجاز حققناه بجهود رجالها وابنائها ونستعرض الخطوات التي قطعتها مملكتنا الأردنية في ظل ملوكها الهاشميين لتكون نجمة في سماء العالم.
 
تحدث د. وهيب عن نماذج من الاكتشافات ذات الاهمية العالمية خلال المئة عام الماضيه وكيف جذبت تلك الاكتشافات الرحالة والباحثين والعلماء من مختلف دول العالم والذين قاموا بدورهم بنقل اخبار تلك الاكتشافات الى دول العالم الاخرى عبر وسائل الاتصال المقروءه والمسموعه والمرئية، وذاع صيت الارث الحضاري الاردني في العالم من حيث تميزه وندرته وتنوع مكوناته على مختلف المستويات.
وقد استعرض المحاضر اكتشافت قديمه وحديثه جدا تشكل مصادر ذات اهميه لترويج الاردن على المستوى العالمي، ومن بين هذه الاكتشافات ومن اهمها، اكتشاف اضخم طائر زاحف على مستوى العالم بلا منافس حتى يومنا الحاضر وهو "الطائر ارامبورغ فيلادلفيا"، الذي يعتبر اضخم طيور العالم قاطبة وبلغ عرض جناحيه 13 مترا، وقد اكتشف في مناجم فوسفات الرصيفه ويرجع تاريخه الى العصر الكريستاسي اي ما يعادل سبعين مليون عام مضت.
ويواصل وهيب حديثه عن الاكتشافات قائلا: تم اكتشاف اسنان للديناصورات وجدت في حوض البقعة تمثل حياة الحيوانات الضخمه  على ارض الاردن المباركة، اضافة الى اكتشاف مستحدثات من الحيوانات الضخمه المساه البيلاصور ويرجع تاريخه الى ملايين السنين وكشف عنها في وادي نهر عمان- الزرقاء.
وتحدث المحاضر ايضا عن اضخم مستقرات العالم القديم الذي يرجع للعصور الحجرية في عين غزال قرب عمان، حيث اكتشف اقدم شارع ودرج في العالم، وكذلك اقدم تماثيل على شكل انسان، واقدم معابد الانسان الاول على سطح الارض، اضافة للمنازل والمساكن ذات الاشكال المربعة والمستطيلة والدائرية والمنحنية النادرة على المستوى المحلي والاقليمي والعالمي.
وأشار وهيب إلى اكتشاف سور الاردن الذي يعتبر ثاني اطول سور في العالم بعد سور الصين العظيم ويبلغ طوله 150 كيلو متر، كما انه يعتبر الاقدم عالميا من حيث تاريخه الذي يرجع الى العصور النبطيه والبرونزية، واستعرض مراحل توثيقه والنشر العلمي حوله.
وتم استعراض اكتشاف الساعات الشمسيه في عمان ومادبا والتي تعتبر متميزه على المستوى العالمي ولها اهمية في ضبط المواقيت قبل الفي عام واستخدمت في المساجد والكنائس القديمه وخاصة ساعة جبل القلعه وساعة مسجد الابزاخ وساعة مسجد القسطل. 
وفيما يتعلق بديار النبي لوط الذي يعتبر من أحدث الاكتشافات العالميه التي تم الاعلان عنها قبل 3 شهور واهميتها التي تعتبر متميزه بحيث ظهرت اثار المدن والقرى التي ترجع الى العصور البرونزيه المبكره اي ما يعادل 2400 عام قبل الميلاد.
وفيما يتعلق بالكهوف فكان كهف المعلقه من أبرز الكهوف في الاردن والذي تجري محاولات لادراجه على قائمة التراث العالمي في عراق الامير، كما اشار الى اكتشاف موقع عماد السيد المسيح الذي يعتبر الابرز على المستوى العالمي، والجهود التي بذلتها الحكومة الاردنية في تطويره وافتتاحه، بحيث أصبح الان من أبرز مواقع السياحة على المستوى العالمي. لافتا الى جهود جلالة الملك في الوئام الحضاري وخاصة رسالة عمان وكلمة سواء والمبادرات العديده التي تم القيام بها في بلدان العالم. 
كما لفت الانظار الى اهمية وادي رم الذي تستهدفه الشركات العالميه لانجاز الافلام السينمائيه كونه يشبه سطح كوكب المريخ، وتحدث المحاضر عن اهم الخرائط العالمية التي ذكرت الاردن مثل خارطة بوتنجر وخارطة مادبا وغيرها بالاضافة الى الطرق الدوليه التي كانت تربط الاردن بمحيطه والعالم من حوله مثل طريق الايلاف القرشي الذي يتم تتبع محطاته حاليا من طرف الفريق المتخصص بالاضافه الى طريق البخور الدولي وطريق تراجان.
ونوه الى اكتشافات عالميه قادمه تركز على المنتجات النباتية وسياحة الزراعة مثل الزيتون والتمر واللوز والسكر وغيرها من المنتجات التي نشات هنا على ارض الاردن المباركة واكدتها نتائج التنقيبات الاثرية والتحاليل المخبرية وذكرها الرحالة والمؤرخون القدامى والمحدثون، مؤكدا على النشر العلمي للكتب والمقالات والمؤتمرات والندوات والورش التي تعتبر داعما اساسيا لهذه الاكتشافات العالمية وأنها مستمرة.
وفي نهاية الندوة سلمت مديرة المنتدى وهيب درع المنتدى.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة