بينها رحيل ميسي.. 5 تغييرات أصبحت واجبة في برشلونة لوقف الانهيار



بينها رحيل ميسي.. 5 تغييرات أصبحت واجبة في برشلونة لوقف الانهيار

مدار الساعة - بات خروج نادي برشلونة الإسباني من دوري أبطال أوروبا في دور الـ16 هذا الموسم، احتمالاً متوقعاً بنسبة كبيرة، بعد خسارته القاسية أمام باريس سان جيرمان الفرنسي (1-4) في جولة الذهاب.

وتعدّ هذه هي المرة الأولى في تاريخ النادي "الكتالوني"، التي يتكبد فيها هزائم متتالية على ملعب "كامب نو" في دوري أبطال أوروبا.

وبخلاف المعاناة الواضحة في دوري الأبطال، يحتل برشلونة المركز الثالث بجدول ترتيب الدوري الإسباني بفارق 9 نقاط خلف المتصدر أتلتيكو مدريد.

هذا الانهيار الواضح يعني ضرورة وجود العديد من التغييرات داخل النادي "الكتالوني" في نهاية الموسم الحالي، لضمان إصلاح الأمور قبل فوات الأوان.

في التقرير التالي نستعرض أبرز خمسة تغييرات أصبحت واجبة في برشلونة لوقف الانهيار الواضح.

بيع اللاعبين المسنين في برشلونة

كلّف استمرار اللاعبين الكبار داخل الفريق كثيراً من الخسائر، إذ يملك برشلونة خمسة عناصر تزيد أعمارهم على 30 عاماً، ومعظمهم مستوياتهم متدنية بشكل واضح.

ويبلغ الخماسي جيرارد بيكيه 34 عاماً، وليونيل ميسي 33 عاماً، وسيرجيو بوسكيتس 32 عاماً، وجوردي ألبا 31 عاماً، وميراليم بيانيتش 30 عاماً، واتضح تراجع مستوى أغلبهم في المباريات.

ويحتاج برشلونة بشكل عاجل، بيع هؤلاء اللاعبين -أو معظمهم على الأقل- قبل أن يتمكن من شراء آخرين جدد، وقد حان الوقت للتخلي عنهم، علماً أن ميسي ينتهي عقده في الصيف القادم، ما يعني أنه سيرحل مجاناً.

جلب مهاجم

أثّر خروج النجم الأوروغواياني لويس سواريز بشكل كبير على هجوم برشلونة، إذ عانى "البلوغرانا" في تسجيل الأهداف، خاصة في النصف الأول من الموسم.

وكانت لسواريز مسيرة مهنية لامعة مع الفريق "الكتالوني"، لكن مع تولي الهولندي رونالد كومان الإدارة الفنية للفريق، طالب بالتخلي عن بعض اللاعبين، وكان من بينهم الأوروغواياني، الذي رحل سريعاً لأتلتيكو مدريد، ويقدّم معه مستويات رائعة، إذ أحرز 16 هدفاً في الدوري لحد الآن.

وبات برشلونة حالياً في حاجة ماسة للتعاقد مع مهاجم يستطيع تسجيل 20 هدفاً بالموسم على الأقل، خاصة في ظل المستويات المتواضعة التي يقدمها كل من الدنماركي مارتن برايثوايت، والفرنسي أنطوني غريزمان.

الحكمة في سوق الانتقالات

لا يخفى على الجميع الوضع الاقتصادي الصعب الذي يمر به برشلونة، إذ إن النادي مثقل بالديون وأحد الأسباب الرئيسية لذلك، إسرافه في سوق الانتقالات على مدار السنوات الأخيرة.

وأنفق برشلونة بشكل كبير على صفقات لم تقدم الشيء الكبير للفريق مثل عثمان ديمبيلي، وفيليب كوتينيو، وأنطوان غريزمان، بخلاف آخرين.

ولذلك فإن "البلوغرانا" يحتاج توخي الحذر بشأن إنفاق الأموال وجلب لاعبين جدد، والقيام باستثمارات أكثر حكمة مع لاعبين شبان على وجه الخصوص.

السماح لميسي بالرحيل

يعتبر ليونيل ميسي أفضل لاعب ارتدى قميص برشلونة على الإطلاق، لكن مؤخراً حدثت تحولات مثيرة، خاصة مع رفضه تجديد عقده، وعزمه على الرحيل في الصيف القادم، بعد صراع كبير مع الإدارة السابقة.

ومع تسريب تفاصيل عقد "البرغوث" الخرافي قبل أسابيع، والذي بلغ أكثر من نصف مليار يورو، أصبح من الواضح للجميع الآن، أن برشلونة سيكون في وضعٍ أفضل بكثير إذا تمكن من السماح له بالرحيل، للتخلص من راتبه الضخم.

استمرار المدرب رونالد كومان

لا يمكن أن يستمر نادٍ كبير مثل برشلونة، في تغيير المدربين بشكل دوري، بل يجب دعم استقرار الفريق، والإبقاء على المدير الفني كومان ومنحه الوقت اللازم، رغم الأخطاء الواضحة التي وقع فيها في العديد من المباريات، وآخرها أمام باريس سان جيرمان.

مع ظهور مشروع كومان بشكل واعد، بغض النظر عن النتائج المتواضعة التي حققها الفريق، سيكون مطلوباً من برشلونة تأكيد مسألة الاستقرار الفني، وذلك بجلب اللاعبين الذين يحتاجهم المدرب خلال الصيف القادم، ومنحه الثقة اللازمة، خصوصاً أنه لا توجد أسماء متاحة في سوق المدربين حالياً تستدعي اتخاذ قرار جريء بإقالة كومان.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة