شرب الشاي بعد التمارين الرياضية يساعد على خسارة الوزن



شرب الشاي بعد التمارين الرياضية يساعد على خسارة الوزن

 مدار الساعة - سلطت دراسة جديدة الضوء على الفوائد الصحية والبدنية لشرب الشاي قبل التمرين وبعده، بدلاً من تناول الماء.

وتقليديًا، كان الماء هو المشروب المفضل لترطيب الجسم قبل التمرين وبعده، لكن ورقة بحثية جديدة بعنوان
Tea for Sport and Fitness: A Scoping Review أبرزت حقيقة أن الشاي يمكن أن يقدم أيضًا مجموعة من الفوائد.
وتجمع الورقة البحثية مجموعة دراسات مختلفة تشير جميعها إلى أن الشاي يمكن أن يكون إضافة رائعة إلى النظام الغذائي اليومي، ويظهر البحث أنه من أجل استخلاص الفوائد الصحية للشاي، يجب استهلاك أربعة أكواب بشكل يومي.
وفي السابق، كان يُفترض أن محتوى الكافيين في الشاي يعني أن المشروب يعمل كمجفف، لكن الدراسات أظهرت أن الشاي يمكن أن يقدم نفس مستويات الترطيب مثل الماء. واستندت هذه النتيجة إلى اختبارات الدم وعينات البول المأخوذة من متطوعين شربوا أكواب شاي مصنوعة من أكياس الشاي و20 مل من الحليب شبه منزوع الدسم.
ومن المثير للاهتمام، أن التمارين الرياضية يمكن أن تعطل توازن الماء في الجسم، حيث يمكن أن يؤدي فقدان 2% فقط من كتلة الجسم من الماء إلى إعاقة الأداء، مما يجعل الحفاظ على رطوبة الجسم أكثر أهمية. وكشف البحث أن الرجال الذين تم إعطاؤهم 200 مل من الشاي ثلاث مرات في اليوم على مدار ثمانية أيام، قد تحسن نشاطهم في غضون 24 ساعة بعد التمرين.
ولا يمكن للشاي أن يعزز الترطيب فحسب، بل إن شرب الشاي الأخضر بانتظام يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن. وتوضح الدكتورة إيما ديربيشاير "هناك أيضًا فوائد للشاي في فقدان الوزن، حيث ربطت العديد من الدراسات بين استهلاك شاي الماتشا الأخضر وفقدان الوزن".
وأدى شرب أربعة أكواب فقط من شاي ماتشا الأخضر خلال فترة 24 ساعة إلى زيادة أكسدة الدهون عندما ذهب المتطوعون في نزهة سريعة لمدة 30 دقيقة، بينما أثبتت دراسة أخرى كيف أن الإناث اللاتي شربن 3 أكواب من الشاي الأخضر يوميًا على مدار ثمانية أسابيع فقدن الكثير من الوزن الزائد.
وتشير الدراسات إلى أن شرب الشاي جنبًا إلى جنب مع التمارين الرياضية يمكن أن يساعد في زيادة فقدان الوزن، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة

الأكثر قراءة