تحول مقصورة مكتبها إلى منزل مستوحى من منزل خبز الزنجبيل



تحول مقصورة مكتبها إلى منزل مستوحى من منزل خبز الزنجبيل

 مدار الساعة - حولت امرأة أمريكية مقصورة العمل الخاصة بها إلى منزل من خبز الزنجبيل مع قصب الحلوى العملاقة والثلج المزيف، بعدما أعلنت شركتها عن مسابقة تزيين مساحات العمل الخاصة بموظفيها بمناسبة قرب حلول الكريسماس.

أمضت مونيكا أوكلي من كاليفورنيا، ثماني ساعات متواصلة في تحويل مقصورة عملها إلى منزل من خبز الزنجيل، حيث صنعت جوانب المنزل وسقفه بشريط لاصق وورق مقوى، وقامت بتغطيته بورق بني اللون، في حين قامت بطلاء مجموعة من الأواني الرخيصة وتحويلها إلى مصاصات وإضافة ملصقات جميلة.
 
عندما حضر زملاؤها إلى المكتب يوم الإثنين، أصيبوا بالدهشة لما شاهدوه من مهارات مونيكا الحرفية.
وقالت مونيكا: " لدي الكثير من الزينة والزخارف في المنزل، لأن عائلتي تحبها. عندما تم الإعلان عن مسابقة تزيين المقصورة، كنت أعلم أن علي أن أفعل شيئًا إضافيًا وبدأت في تخزين الكرتون على الفور"
وأضافت : "كنت في البداية قلقة من أن زملائي قد يعتقدون أنني غريبة الأطوار، لكن سرعان ما تذكرت أنني أشعر بالسعادة عندما أتعامل بشكل يعبر عن شخصيتي الحقيقية، لذا تجاوزت أي مخاوف وبدأت بالعمل بروح تنافسية للفوز بالمسابقة."
 
وعلى الرغم من بعض المنافسة، فازت مونيكا بالجائزة الأولى، وأحضر زملاؤها أطفالهم لرؤية منزل خبز الزنجبيل الخاص بها، وفق ما أورد موقع "ميترو" الإلكتروني. 


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة