مجتمع اخبار الاردن اقتصاديات دوليات برلمانيات وظائف للاردنيين رياضة أسرار و مجالس تبليغات قضائية مقالات مختارة مقالات وفيات مناسبات دين ثقافة اخبار خفيفة جامعات سياحة الأسرة كاريكاتير رفوف المكتبات طقس اليوم

مع دخول الشتاء.. كيف تحمين بشرتكِ من الشيخوخة المبكرة؟

مدار الساعة ـ نشر في 2021/12/07 الساعة 16:45
مع دخول الشتاء.. كيف تحمين بشرتك
مدارالساعة - مع مرور الشهور والأيام وتقلب الفصول تتأثر بشرتنا بما يتناوب عليها من آثار تغير المناخ وتنقله بين البارد والرطب والجاف والشمس الحارقة، ومع انتهاء فصل الصيف وأثره الظاهر وعلامات الشيخوخة المبكرة على البشرة وما يسببها من إرهاق وتعرض طويل لمياه المسابح والبحر، كما الشمس الحارقة التي لا يخفف وطأتها إلا واقٍ شمسي مع تجديده كل ساعتين، وهو ما يكون صعباً في أيام الصيف والإجازات أحياناً، وكذلك السهر الطويل والرطوبة العالية، ومع مضي أشهر الصيف الثلاثة المرهقة للبشرة، يبدأ فصل الخريف الذي يعد من أقوى فصول السنة تأثيراً على البشرة والشعر من زيادة جفافهما والتقلبات التي تمر بها البشرة، لا سيما الحساسة والجافة.

بهذا المقال سنتحدث عن طرق العناية الخمس بالبشرة والشعر من الشيخوخة المبكرة التي سببها الأول جفاف البشرة.

مخاطر عدم معرفة نوعية بشرتك
بداية من المهم جداً أن تعرفي نوع بشرتك لتحددي طريقة تعاملك معها وما يناسبها من عناية، ففي بعض الأحيان يظن البعض أن بشرته جافة رغم أنها تكون دهنية بشكل ملحوظ ومسامها واضحة جداً، وأحياناً تكون البشرة مختلطة وتستخدم لها مواد العناية المخصصة للبشرة الجافة، مما يزيد الطين بلة من فتح للمسامات وزيادتها.

كذلك استخدام المقشرات وماسكات اللبن والخل لأصحاب البشرة الجافة جداً يجعلها أكثر جفافاً، ونلاحظ أن البشرة الجافة يلزمها عناية خاصة، ذلك أنها الأكثر عرضة للتجاعيد بسبب قسوة الجلد وجفافه.

كيفية معرفة نوعية البشرة
هناك طريقتان لمعرفة ذلك، إما عن طريق اللمس أو النظر:

1- عن طريق اللمس: من خلال فرك الجبين بالإصبع، فإن وجدتِ ملمساً زيتياً تكون البشرة دهنية، أما إن لم يكن هناك ملمس فبشرتك جافة.

2- عن طريق النظر: إذا رأيتِ أن بشرتك فيها مسام واسعة وتفرز الزيوت بكثرة، فهي دهنية، أما إذا كان فيها حبوب بيضاء وكان لون البشرة أحمر وردياً فهي بشرة حساسة، وسنناقش هذه النقطة بتوسع في المقال القادم.

الوقاية من الشيخوخة المبكرة
قبل بدء فصل الشتاء، من أهم النصائح التي أدعو للالتزام بها وتطبيقها زيارة مركز تجميل للاهتمام بالبشرة والقيام بتنظيف عميق ولو لمرة واحدة فقط، وبعد ذلك يمكن المتابعة من المنزل باستخدام طرق العناية الخمس، وهي من أهم الطرق للعناية والحفاظ على صحة بشرتك من مخاطر الشيخوخة المبكرة:

1- شرب كمية مناسبة وصحية من الماء وهي ما لا يقل عن 8 أكواب يومياً، لأن الماء من أهم العناصر التي تعين على صحة ونضارة البشرة والشعر أيضاً، إلا أن كثيراً منا يتغاضى عنها وينساها.

2- أكل ما لا يقل عن حبة برتقال أو كرمنتينا (يوسف أفندي) يومياً لما فيها من ماء وفيتامين سي، وسأفصل تالياً بأهم الأطعمة التي تفيد البشرة.

3- تنظيف البشرة جيداً قبل النوم، واستخدام سيروم فيتامين سي (C) وهو موجود بكل الصيدليات، وأيضاً كبسولة فيتامين إي (E) مرة أو مرتين أسبوعياً قبل النوم.

4- ترطيب البشرة من أهم وسائل العناية بالبشرة بعد كل وضوء أو غسيل للوجه.

5- استخدام واقٍ شمسيٍّ، لأن شمس الشتاء لا تقل ضرراً عن شمس الصيف، وإن كانت شمس الشتاء ضوءاً فقط لا تعطي حرارة.

مصادر المياه التي يمكننا الاعتماد عليها
ذكرنا سابقاً أننا نعتمد على الفواكه والخضار لوجود فيتامين سي فيها، إلا أنها أيضاً مصدر من مصادر إمداد الجسم بالماء، وكلما كانت ذات محتوى عالٍ بالماء وطازجة استفدنا من محتواها أكثر، وحمتنا من الشيخوخة المبكرة.

ومن مصادر الماء الأخرى:

الماء الصافي.

الحليب.

اللبن.

الشوربات.

العصائر إلا أنها ذات سعرات حرارية مرتفعة.

الأطعمة التي ترتفع نسبة الماء فيها
وفقاً للمكتبة الوطنية الأمريكية للطب يمكننا تقسيم الأطعمة التي تتوفر فيها نسب عالية من الماء إلى:

1- أطعمة نسبة الماء فيها بين 99 – 90٪:

– البطيخ الأحمر والأصفر.

– الفراولة.

– الخس.

– الملفوف.

– الكرفس.

– السبانخ.

2- أطعمة نسبة الماء فيها 90 – 80٪:

– التفاح.

– اللبن.

– العنب.

– البرتقال.

– الجزر.

– البروكلي.

– الأناناس.

– الإجاص.

ووفقاً لخبيرة التغذية رولا علوش، ففي هذا الوقت من المهم التركيز على السبانخ والملفوف والخس، بالإضافة إلى البرتقال والأناناس لوفرتها ونسبة الماء العالية فيها، إذ إنها مصدر من مصادر فيتامين سي، وأثر ذلك على مناعة الجسم ككل وأهمية هذا في تقلبات الجو التي تصاحب هذا الفصل.

وفي النهاية، الله كرمنا وأنعم علينا بوجوهنا وحسنها ولا بد لنا من نشكر نعمه بالحفاظ عليها والعناية بها، وهذه النقاط الخمس التي ذكرناها مع سهولتها ووفرتها، فإننا مع الأسف نتغاضى عنها ونتهاون فيها، خاصةً شرب الماء رغم نفعه وضرورته، ليس لبشرتنا وشعرنا فقط بل لكامل جسمنا، وكذلك الترطيب واستخدام الواقي الشمسي في جميع الفصول.
مدار الساعة ـ نشر في 2021/12/07 الساعة 16:45

اخر اخبار الاردن