اخبار الاردن اقتصاديات دوليات برلمانيات رياضة تبليغات قضائية أسرار و مجالس وفيات مقالات مناسبات مجتمع مقالات مختارة دين ثقافة اخبار خفيفة جامعات سياحة الأسرة كاريكاتير رفوف المكتبات طقس اليوم

ملايين الصراصير تجتاح منازل أستراليا بعد الفئران والعناكب! إحداها تنجب 20 ألف صرصور سنوياً

مدار الساعة ـ نشر في 2022/01/24 الساعة 14:43
ملايين الصراصير تجتاح منازل أستراليا بعد
مدار الساعة - تجتاح منازل أستراليا ملايين الصراصير التي تثير الغثيان بعد شهور من الأمطار والطقس الحار تسببت فيها ظاهرة "النينا" المناخية، وذلك بعدما تعافت منازل البلاد لتوها من أسوأ وباء فئران شهدته منذ عقود.
صحيفة بريطانية قالت، نقلت ان ملايين الصراصير بدأت تجتاح المنازل بعدما هيأ الطقس الظروف المناسبة لتكاثر الصراصير.
الخبراء قالوا إن سيدني هي الأكثر تضرراً، فهي المدينة التي تشتهر بجسر الميناء وباراتها ومطاعمها البراقة، وتُعرف أيضاً باسم "عاصمة الصراصير في أستراليا"، نظراً لكثافة سكانها ومناخها الدافئ والرطب.
لمواجهة اجتياح الصراصير للمنازل، أصدرت السلطات تنبيهاً للأهالي بأن غزو الصراصير قد يستمر لأشهر.
وارن بيلي، صاحب شركة مختصة تحدّث عما أسماه "هجوم الصراصير" على المدينة، وقال في تصريح لموقع news.com.au: "بشكل عام، سكان سيدني معتادون على رؤية الصراصير في الصيف، لكن أنماط المطر غير الاعتيادية زادت من سوء الوضع على ما يبدو".
بيلي أضاف أنه يرجح أن يستمر هذا الاجتياح طالما ظل الطقس حاراً، أي أنه قد يستمر حتى أبريل/نيسان ومايو/أيار 2022.
من جانبه، قال ماركوس ريغلر، الأستاذ المساعد في علم الحشرات بجامعة ويسترن سيدني، إن من "يعيشون في المناطق المكتظة بالسكان في سيدني قد يتعرضون لهجمات من الصراصير الألمانية".
تضم أستراليا حوالي 400 نوع محلي من الصراصير، لكن ريغلر قال إن الصرصور الألماني- وهو أصلاً من إفريقيا- ربما يكون المشكلة الأكبر. وأوضح أن "هذه الصراصير أصغر من الصراصير العادية المعتادة وتتكاثر بمعدلات فلكية"، فبإمكان أنثى صرصور ألمانية إنجاب ما يصل إلى 20 ألف صرصور سنوياً.
تأتي تحذيرات غزو الصراصير في الوقت الذي لا يزال فيه عديد من الأستراليين يقاسون آثار وباء الفئران الذي اجتاح بلادهم العام الماضي، والذي كان الأسوأ منذ عقود.
كان الجفاف في نيو ساوث ويلز، والصيف الرطب الذي أعقبه، قد أديا إلى غزارة محاصيل مثل القمح والشعير وبذور اللفت، ما أدى إلى هذا الوباء الكارثي، وغطت العناكب أيضاً مساحات شاسعة من شرق أستراليا بشباكها في يونيو/حزيران من العام الماضي.
عربي بوست
مدار الساعة ـ نشر في 2022/01/24 الساعة 14:43

اخر اخبار الاردن